قالت المذيعة التركية، التي ألقت بيان انقلاب الجيش التركي إن 4 جنود تابعين للجيش أجبروها على إذاعة البيان لمصلحة الشعب التركي. وأضافت، بحسب قناة سكاي نيوز عربية: “قاموا بتهديدنا بالسلاح لقراءته”.