ضرس العقل هو الضرس الثالث الدائم الذي يبزغ في سن متأخرة ويتزامن بزوغه مع فترة بلوغ الإنسان سن الرشد، ويكون بين عُمُرَى الثامنة عشرَ و الخامسة والعشرين ولذلك سمي بضرس العقل وفي الحقيقة أنه ليس له أيّ علاقة بالعقل أو الرشد غير العلاقة آنفة الذكر.
وهو في عصرنا الحاضر أكثر الأسنان عرضة للإنطمار وعدم البزوغ، وأحياناً لا يتكوّن أصلاً. وهذا الذي دعى كثيراً من الناس لإعتباره ضرساً زائداً ليس له وظيفة. ويمكن تفسير ذلك بنظرية التكيّف البيئي، ففي العصور القديمة كان الناس يأكلون أصنافاً جامدةً وغير مطبوخةٍ والتي كانت تؤدّي إلى تآكل الأسنان نتيجة لاحتكاكها القوي ببعضها البعض. هذا بالإضافة إلى كبر الفكين في ذلك العصر مما يسمح بتكون ضروس العقل وبزوغها سليمة بلا متاعب.


المصدر : 1